علماء وفلاسفة

ماسرجويه .. أشهر أطباء البصرة في عصره

قام بنقل كتاب أهرن بن أعين من اللغة السريانية إلى العربية

اسمه ونشأته:-

ماسرجويه البصري السرياني، طبيب يهودي سرياني، كان في أيام بني أمية، في زمن عمر بن عبد العزيز، وقيل: اسمه ماسرجيس، لم يذكر المؤرخون تاريخ ولادته، وهو من أطباء القرن الهجري الأول.

مكانة ماسرجويه العلمية:

كان عالماً بالطب، وكان من أشهر أطباء البصرة.

وقد اشتُهِر ماسرجويه بترجمة الكتب طبية، فقد تولى لعمر بن عبد العزيز ترجمة كتاب أهرن القس في الطب، وهو كُنَّاش فاضل من أفضل الكنانيش القديمة، حيث قام بنقل كتاب أهرن بن أعين من اللغة السريانية إلى اللغة العربية، وكان قد وجد هذا الكتاب عمر بن عبد العزيز في خزائن الكتب، فأمر بإخراجه، ووضعه في مصلَّاه، واستخار الله في إخراجه إلى المسلمين للانتفاع به، فلما تم له في ذلك أربعون صباحاً أخرجه إلى الناس وبثه في أيديهم.

وقد نَقَلَ عن ماسرجويه كثيراً أبو بكر الرازي في كتابه «الحاوي»، وكان دوماً يشير إليه بقوله: “قال اليهودي”.

الحاوي .. الكتاب الشهير للرازي

نوادره:-

كان أيوب بن الحكم جالساً عند ماسرجويه وهو ينظر في قوارير الماء؛ إذ أتاه رجل من الخوز، فقال له: إني بليت بداء لم يبل أحد بمثله، فسأله عن دائه، فقال: أصبحت وبصري علي مظلم، وأنا أجد مثل لحس الكلاب في معدتي، فلا تزال هذه حالي حتى أطعم شيئاً، فإذا طعمت سكن عني ما أجد إلى وقت انتصاف النهار، ثم يعاودني ما كنت فيه، فإذا عاودت الأكل سكن ما بي إلى وقت صلاة العتمة، ثم يعاودني فلا أجد له دواء إلا معاودة الأكل، فقال ماسرجويه: على هذا الداء غضب الله، فإنه أساء لنفسه الاختيار حين قرنها بسفلة مثلك، ولوددت أن هذا الداء يحول إلي وإلى صبياني وكنت أعوضك مما نزل بك منه مثل نصف ما أملك، فقال له: ما أفهم عنك، فقال له ماسرجويه: هذه صحة لا تستحقها، أسأل الله نقلها عنك إلى من هو أحق بها منك.

من علاجاته:-

قال أيوب بن الحكم: شكوت إلى ماسرجويه تعذر الطبيعة، فسألني: أي الأنبذة أشرب؟ فأعلمته أني أدمن النبيذ المعمول من الدوشاب البستاني الكثير الداذي، فأمرني أن آكل في كل يوم من أيام الصيف على الريق قثاءه صغيرة من قثاء بالبصرة يعُرَف بالخريبي.

قال: فكنت أوتي بالقثاء وهو قثاء دقيق في دقة الأصابع وطول القثاءة منه نحو من فتر، فآكل منه الخمس والست والسبع، فكثر علي الإسهال، فشكوت ذلك إليه، فلم يكلمني حتى حقنني بحقنة كثيرة الشحوم والصموغ والخطمي والأرز الفارسي، وقال لي: كدت تقتل نفسك بإكثارك من القثاء على الريق؛ لأنه كان يحدر من الصفراء ما يزيل عن الأمعاء من الرطوبات اللاصقة بها ما يمنع الصفراء من سحجها وأحداث الدوسنطاريا فيها.

قصة يرويها ابن جلجل:-

قال ابن جلجل الأندلسي: إن ماسرجويه الطبيب البصري سرياني اللُّغة يهودي المذهب، وهو الذي تولَّى في أيام الخليفة الأموي مروان بن الحكم (حَكَم عامين 64-65 هجري) تفسير كناش أهرون القسّ إلى العربية.

وروى ابن جلجل – وهو الطبيب والصيدلي الشهير المولود في طليطلة سنة 332 هجرية- أن أيوب بن الحكم كان جالساً عند ماسرجويه، إذ أتاه رجل من الخوز (خوزستان) فقال: إنِّي بُليتُ بداءً لم يُبلَ أحد بمثله، فسأله ماسرجويه عن دائه.

رواية ابن جلجل جاءت في كتاب “تاريخ مختصر الدول” لابن العبري

فقال الخوزي: ” أُصبح وبصري مُظلم عليَّ وأنا أصيب مثل لحس الكلاب في معدتي، فلا تزال هذه حالي؛ إلى أن أُطعَم شيئاً، فإذا طعِمت؛ سَكَنَ ما أجد إلى وقت انتصاف النَّهار، ثم يُعاودني ما كُنتُ فيه، فإذا عاودتُ الأكلَ؛ سَكَنَ ما بي إلى وقت صلاة العتمة، ثم يُعاودني، فلا أجد له دواء إلَّا معاودة الأكل”.

فقال ماسرجويه للخوزي: “على دائك هذا غضب الله، فإنه أساء لنفسه الاختيار حين قرنه بسفلة مثلك، ولو وددتُ أن هذا الدَّواء تحوَّلَ إليَّ وإلى صبياني، فكنتُ أُعوّضك ممَّا نَزَلَ بِكَ مثل نصف ما أملك”.

فقال له الخوزي: ما أفهم عنك!.

قال ماسرجويه: هذه صحَّة لا تستحقها، أسألُ الله نقلها عنك إلى من هوَ أحقُ بها مِنكَ.

كتب ماسرجويه :

  1. كُنَّاش.
  2. قوى الأطعمة ومنافعها ومضارها.
  3. كتاب في الغذاء.
  4. كتاب في العين.

وفاته:-

كان حياً قبل سنة 101هـ-720م.

المصادر:

  • إخبار العلماء بأخبار الحكماء (242).
  • عيون الأنباء في طبقات الأطباء (232).
  • تاريخ مختصر الدول، ابن العبري.
  • معجم المؤلفين (8/167).

https://www.wdl.org/ar/item/18850/#q=%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B5%D8%B1%D8%A9&qla=ar

https://www.freepik.com/free-photo/crop-confident-doctor-office_3004246.htm#page=3&query=physician&position=10

شحادة بشير

شحادة بشير، من مواليد سنة 1980م، سوري الجنسية، حاصل على دبلوم الدراسات العليا في الحديث النبوي الشريف وعلومه من كلية الشريعة في جامعة دمشق، ويعمل على إتمام درجة الماجستير. مهتم بالموضوعات الدينية والتاريخية واللغوية، ولديه خبرة جيدة بمجال برمجة سطح المكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى