معلومات تاريخية

مسجد عمر بن الخطاب في بيت لحم يجسد تآخي المسلمين والمسيحيين

تم بناء المسجد عام 1860م، على أرضٍ تبرعت بها كنيسة الروم الأرثوذوكس

توطئة:-

عندما قدم الصحابي الجليل عمر بن الخطاب إلى فلسطين وتسلم مفاتيح بيت المقدس كان لحضوره أثراً كبير بها، حيث أقام المساجد التي سُميت باسمه وأقام العدل في البلاد، وتعهد على الحفاظ على قدسية الكنائس والمعالم المسيحية، ويمكن رؤية نص العهد في مسجد عمر بن الخطاب في القدس، ولكن ماذا عن مسجد عمر بن الخطاب في مدينة بيت لحم؟ المسجد الذي يشارك ساحة المهد وهو أقدم مسجدٍ في المدينة، كيف بُني وما هي قصته؟ سنتعرف على ذلك معاً فتابعوا…

إطلالة على المدينة قبل الاحتلال الإسرائيلي لها
إطلالة على المدينة قبل الاحتلال الإسرائيلي لها

تاريخ بناء مسجد عمر بن الخطاب في مدينة بيت لحم:-

يعود تاريخ بناء مسجد عمر بن الخطاب لأكثر من مئة عام، ولكن قصته في الحقيقة تعود لما قبل ذلك بكثير، فهو ذكرى لثاني الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب رضي الله عنه، فبعد قدومه إلى فلسطين وتسلمه لمفاتيح بيت المقدس، زار مدينة بيت لحم عام 637م ورفض الصلاة في كنيسة المهد حتى لا يتخذها الناس مسجداً من بعده وأقام صلاته في موضع هذا المسجد.

مسجد عمر بن الخطاب يقع على مسافة قصيرة من الكنيسة
المسجد يقع على مسافة قصيرة من الكنيسة

تم بناء المسجد عام 1860م، على أرضٍ تبرعت بها كنيسة الروم الأرثوذوكس، وفي عام 1955م تم ترميم المسجد بشكلٍ واسع وكان ذلك أثناء الحكم الأردني للبلاد، وقد تعرض لدمارٍ في فترة الانتفاضة الثانية لتتم له عملية ترميمٍ أخرى عام 2004م بتمويلٍ من الإمارات العربية المتحدة.

الموقع المميز لمسجد عمر بن الخطاب مقابل كنيسة المهد:-

يقع مسجد عمر بن الخطاب في موقعٍ مميز في مدينة بيت لحم، مقابل كنيسة المهد أقدم كنيسة على وجه الأرض ذات المكانة المهمة لكل المسيحيين بمختلف طوائفهم حيث تضم المغارة التي حدثت بها معجزة ولادة مريم العذراء للنبي عيسى عليه السلام، وقد بُنيت من قبل الإمبراطور قسطنطين عام 335م.

المسلمون كانوا وما زالوا يساعدون المسيحيين على ممارسة شعائرهم الدينية

يعتبر أقدم مسجد في مدينة بيت لحم وكذلك المسجد الرئيسي لها، يقع على ساحة المهد مع الكنيسة وبلدية بيت لحم وكذلك مركز السلام، ليكون من أهم الآثار التاريخية في مدينة بيت لحم والتي تضم أهم المعالم القديمة.

سوق المدينة في العام 1929 م – مكتبة الكونغرس

وبسبب التاريخ التشاركي القديم بين المسلمين والمسيحيين؛ فقد نشأ بينهم التآخي والوئام وتبادل الهدايا والعادات المشتركة، حيث يسكنون بجانب بعضهم البعض، ويتشاركون الأفراح والأتراح والمناسبات، حتى في شهر رمضان المبارك؛ يصوم بعض المسيحيين مع المسلمين ويفطرون على موائدهم.

زيارة ولي العهد البريطاني إلى مسجد عمر بن الخطاب
زيارة ولي العهد البريطاني للمسجد

ومن عادات المسيحيين في المدينة إهداء زيت الزيتون لإخوانهم المسلمين حتى يضيؤوا به قناديل مسجد عمر بن الخطاب، ويعتبر هذا من الممارسات التقليدية التي يتم توارثها عبر التاريخ من قبل سكان بيت لحم، حتى أن المسيحيات كن يقدمن النذور أمام مسجد عمر بن الخطاب، وهو السماط المتألف من دسوت وقدرٍ كبير كن يقمن باستعمالها لإعداد الطعام، فيقدمونه لمرتادي المسجد والكنيسة ويسكبونه للمارة أيضاً، وغيرها من العادات المختلفة فيما بينهم.

مسجد عمر بن الخطاب
رسم للمدينة يعود إلى العام 1880 م

فكان للخطوة التي قام بها الصحابي عمر بن الخطاب رضي الله عنه أثراً كبيراً امتد عبر التاريخ بمحافظة أهل المدينة على ذلك، وقد شهدوا أن علاقتهم القوية تعود لأيام العهدة العمرية، فكانت هذه الوثيقة هي الوحيدة التي احترم طرفاها بنودها وحافظا على ذلك، عاكسين وحدتهما الوطنية والتآخي الديني الإسلامي والمسيحي حتى سُميت مدينتهم بمدينة السلام.

علاقة تاريخية وطيدة بين أصحاب الديانتين في مدينة السلام - مسجد عمر بن الخطاب
علاقة تاريخية وطيدة بين أصحاب الديانتين في مدينة السلام

المصادر:-

enjoybethlehem.com

www.bethlehem-city.org

www.masrawy.com

https://www.albayan.ae/one-world/arabs/2019-11-22-1.3708028

amal

أمل.. كاتبةٌ سورية مستقلة، تعمل منذ سنوات في ميدان الكتابة الحصرية في الحقول الأدبية والثقافية والإجتماعية وحتى العلمية منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى