أعلام

محمد صالح الخطيب .. الفقيه والمربي الصالح

كان يقوم بالخطابة في المساجد، دؤوباً على المطالعة العلمية

اسمه ونشأته:-

العلامة الفهامة الفقيه المسند، المربي الصالح، السيد محمد صالح بن أحمد بن عبد الرحمن بن صالح بن عبد الرحيم بن محمد الخطيب الحسني القادري الدمشقي الشافعي (1313 -1401 هـ).

ولد في ثغر عكا يوم السبت 16 صفر عام 1313هـ، وقدمت به أمه إلى دمشق بعد عشرة أيام، فنشأ فيها إلى أن توفي والده الشيخ أحمد سنة 1321هـ، فتولى تربيته شقيقه الأكبر عبد الرحمن الذي كان إماماً للجيش العثماني في عكا، فنقله إلى عكا، ورحل معه إلى مدينة “سيروز” بالأناضول، ثم مدينة “أشتيب” من جبال البلقان، ثم إلى إستانبول لمَّا عُين أخوه إماماً للمدارس الحربية المدفعية فيها، ومحافظاً على مكتبتها ومتحفها، وبقي معه حتى نهاية الحرب الأولى، سبع سنوات زار خلالها دمشق مرة واحدة.

مدينة عكا
مدينة عكا المحتلة – منتصف القرن العشرين

رحلة محمد في طلب العلم:-

أتم تحصيله الابتدائي في دمشق، والمتوسطي والثانوي في عكا والمدن التي تنقل فيها، ولازم سنة دراسية واحدة بدار المعلمين العالية في الجامعة التركية “دار الفنون” ودعي للخدمة العسكرية أثناء الحرب العالمية الأولى، فأتيحت له الفرصة لإتمام دروتي التدريب لضباط الاحتياط المشاة والمدفعية في ضواحي إستانبول، ثم نقل إلى جوار مدينة نابلس في فلسطين، وأطرف السلط في الأردن، وغور أبي عبيدة عامر بن الجراح رضي الله عنه قريباً من مقامه.

ولما انتهت الحرب العالمية الأولى رجع إلى دمشق 1338 هـ، بعد أن مكث في عمان بضعة أشهر، ودرس بالمدارس الابتدائية ثلاثين سنة، تنقل خلالها بين مدن ومدارس عدة شارك فيها في موقعة “ميسلون” سنة 1339 هـ ووقع في الأسر، ثم أطلق سراحه، وسافر للحجاز سنة 1341 هـ.

الخطابة:-

وكان محمد صالح يقوم بالخطابة في المساجد، دؤوباً على المطالعة العلمية، لازم دروس الشيخ طه كيوان ودروس أشقائه وأبناء عمه مع حضور دروس المشايخ الأعلام.

الإجازة:-

وقد أجازه كثيرون بإجازات خطية وبالمشافهة والمراسلة، ذكرهم في ثبته، وله عدة تصانيف  ذكرها في ثبته أيضاً، منها:

  1. إرشاد الراغبين لتعلم أمور الدين وتعليم المبتدئين.
  2. الاستجابة لنصرة الخلفاء الراشدين والصحابة.
  3. التحذير من نجاسة الكلب والخنزير.
  4. تحذير المؤمنين والمؤمنات من الوقوع في المعاصي والمحرمات والترغيب في أداء الطاعات.
  5. تحقيق الأدلة في معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم.
  6. تذكرة الإخوان في تفسير أجمع آية في القرآن.
  7. تزكية النفوس في حكم ذبائح المجوس.
  8. تلخيص السيرة المحمدية والخلفاء الراشدين.
  9. خلاصة القول في بيان أحكام الغول، وتحذير المسلمين من شرب الخمور ومن تعاطي المخدرات الفتاكة أمهات الخبائث والشرور.
  10. الدرر الفوائد في بيان خلاصة العقائد.
  11. ديوان خطب سماه “الدرر المنتثرة والخطب المختصرة في بيان الأمراض الاجتماعية المنتشرة”.
  12. دليل الأنام إلى سبل السلام.
  13. دليل السالك لإتمام المناسك. على المذاهب الأربعة.
  14. رسالة البرهان الأزهر على براءة الشيخ الأكبر.
  15. سفينة الدر الثمين في مدائح الرسول الأمين.
  16. الضوء الضاوي في ترجمة الإمام النواوي.
  17. غزوة الحديبية وبيعة الرضوان وقصة أبي بصير وأبي جندل وأخيه وأبيه.
  18. الفضل الأعظم على الرسول الأعظم صلى الله عليه وسلم في تفسير قوله تعالى: (وعلمك ما لم تكن تعلم).
  19. قراءة كلمات وآيات القرآن في المصاحف الموافقة لرسم مصحف سيدنا عثمان.
  20. القول اللطيف وموجز المقال في جواز العمل بالحديث الضعيف في فضائل الأعمال.
  21. مبدأ السلم الإسلامي العالمي.
  22. موجز الجواب في أحكام الطعام والشراب.
  23. المورد السني في ترجمة سيدنا عبد القادر الجيلاني الحسني الحسيني.
  24. هداية الأمة إلى موجز سيرة رسول الرحمة صلى الله عليه وسلم
  25. هداية المسترشدين إلى معرفة عقائد العارفين.
محمد صالح كان زاهدا صاحب علم وافر
كان زاهداً صاحب علم وافر

وفاة محمد صالح:

وقد أمضى حياته في نشر العلم وتربية الأجيال، وتذكير الناس، وتعليمهم أمور دينهم، ومرض في آخر حياته، وخف بصره حتى كف، ولازم بيته يقصده زواره، وتلاميذه ومحبوه، إلى أن توفي يوم الجمعة 30 رمضان 1401 هـ، فشيع إلى مقبره باب الصغير.

مصادر ترجمته:-

تاريخ علماء دمشق لمحمد مطيع الحافظ 2/963

https://cdn.loc.gov/service/pnp/matpc/22900/22996v.jpg

Image by Leonid Radashkovsky from Pixabay

إيهاب عبد الجليل

إيهاب عبد الجليل، باحث إسلامي مصري له العديد من المؤلفات العلمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى