آثار

لوح آشوري يحمل تمثالا متحركا لأبي الهول

تم ترصيع التفاصيل الدقيقة للتمثال مثل الريش والفرو على السيقان والبطن

يمثل هذا اللوح الآشوري المنحوت بعناية، شكل تمثال متحرك لأبي الهول ، وهو حيوان أسطوري له جسم أسد ورأس إنسان ، وأحيانا يمثل الجسد حيواناً آخر مثل الكبش، ويمكن أن يكون مجنحا أو غير مجنح.

التمثال – الذي يعود للقرن الثامن قبل الميلاد- يظهر مجنحاً في هذا اللوح، والرأس لشخص حليق الذقن ، ويتدلى شعره في خصل مموجة تغطي مؤخرة عنقه، وهي تشابه الأشكال الموجودة على النقوش الحجرية والتي تزخرف القصور الآشورية.

ترصيع ونحت:-

تم ترصيع التفاصيل الدقيقة للتمثال مثل الريش والفرو على السيقان والبطن.

مكانة كبيرة للحيوانات المجنحة لدى الآشوريين

إن الغرض الأساسي من نحت اللوح غير معروف، ولكن ربما يكون قد استُخدِم كتزيين للأثاث أو الأغراض الفاخرة مثل العديد من القطع المشابهة من المباني الملكية في نمرود (إحدى مدن العراق القديم المعروفة).

تعرف على ملحمة جلجامش .. والبحث عن الخلود

المصدر:

متحف الميتروبوليتان.

https://www.metmuseum.org/art/collection/search/325087

Maha

مها عبيد من مواليد العام 1987 م ، حاصلة على درجة البكالوريوس في العلوم، شعبة ميكروبيولوجي، وأعمل على إتمام دراسة الماجستير، مهتمة بالترجمة والتاريخ واللغات، وشغوفة بتعلم الأشياء الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى