معلومات تاريخية

لماذا دخل اللحن إلى اللغة العربية ؟

يُرجع بعض النحويين الأخطاء اللغوية إلى تجاوزات العلماء، من أجل تيسير شرح معلومة ما

توطئة:-

دخل اللحن إلى اللغة العربية لأسباب متعددة، ولكن العلماء والنحويين تصدوا لهذه الظاهرة، وقاموا بتأليف المؤلفات وتقعيد العلوم حفاظًا على لغة القرآن الكريم.

المقصود باللحن:

قبل أن نتطرق للحديث عن “لماذا دخل اللحن إلى اللغة العربية ؟” فلا بد أولًا أن نتعرف على معنى اللحن والمقصود به.

اللحن في اللغة يطلق على معانٍ متعددة منها:1

  • الفطنة، منه رجل لحن.
  • المعنى والتبيين، ومنه قوله – تعالى- :”ولتعرفنهم في لحن القول”.
  • الخطأ في اللغة.
  • الغناء والتجويد.

وغيرها من المعاني.

والمقصود من اللحن هنا الخطأ اللُغوي سواء كان نحْويًّا أو صرفيًّا أو دلاليًّا أو صوتيًّا.

أنواع اللحن الذي دخل في اللغة العربية:2

أولًا: خطأ يتعلق بعلامات الإعراب.

بالرغم من أن العرب كانت تتحدث بسليقتها إلا أنه لم يسمع لحن في الإعراب إلا نادرًا، ومن ذلك ما روي عن سيبويه أنه كان مستمليًا عند حماد فاستملاه قول الرسول – صلى الله عليه وسلم- :”ليس من أصحابي أحدٌ إلا لو شئت لأخذت عليه، ليس أبا الدرداء”.  فقال سيبويه :”ليس أبو الدرداء”. فصاح حماد :”لحنت يا سيبويه، إنما هي استثناء”، فقال :” والله لأطلبن علمًا لا تلحنني فيه”.

سيبويه

ثانيًا: خطأ يتعلق بالأبنية.

وهو الخطأ الذي يتعلق بصرف الكلمات واشتقاقها ووزنها وصيغها.

مثل حذف العامة لبعض الهمزات تخفيفًا، كنطق مراة بدل مرآة.

وكقراءة ابن مسعود :”فتربصوا به عتى حين” على لغة هذيل وأنكرها عمر بن الخطاب.

ثالثًا: خطأ يتعلق بالدلالة.

أي استعمال الكلمة بمعنى لم يرد عن العرب الفصحاء، وهذا الباب كثير، ومنه قول القائل :”افتحوا سيوفكم” والصواب سلوا سيوفكم.

دخول اللحن الى اللغة العربية
دخول اللحن إلى لغة العرب بعد توسعهم واحتكاكهم بأصحاب الحضارات الأخرى

استعمال كلمة مأتم بمعنى مكان يتجمع فيه الناس في المصائب، والصواب أنه مكان يتجمع فيه النساء في المصائب أو الأفراح.

رابعًا: خطأ يتعلق بالأصوات.

وهو عبارة عن تغيير الصوت لصوت قريب منه، وفي الغالب يكون من الأعاجم لصعوبة نطق الحروف العربية، فينطقون الهمزة عينًا، والحاء مميمًا.

مثل قولهم مهمد، وألي، بدل محمد وعلي.

خامسًا: استعمال ألفاظ أجنبية مع وجود لفظ عربي فصيح يعبر عن المعنى، مثل استعمال خيار بدل قثاء.

لماذا دخل اللحن إلى اللغة العربية ؟

أولًا: اختلاط العرب بالعجم. 3

بعد أن دخل الناس في دين الله أفواجًا، وتوسعت رقعة الدولة الإسلامية بالفتوحات، انصهر العرب والأعاجم في بوتقة واحدة، وأصبح يربطهم ببعض رباط الدم من خلال المصاهرة، ورباط الدين، ورباط اللغة لأنها لغة الدين والدولة.

 بدأ العرب يخففون في كلامهم، ويستعملون أبسط الكلمات، مبتعدين عن الألفاظ الغريبة وغير المألوفة حتى يفهمهم الأعاجم.

دخول أصحاب اللغات غير العربية إلى الإسلام بعد فتح بلاد فارس

ثم نشأ جيل بعد هذا الاختلاط لم يسمع العربية الفصيحة، فبدأ اللحن يدب في كلامهم، مما دفع العلماء للتصدي للحن، وتأليف كتب حوله.

ثانيًا: الترجمة.4

كان أغلب المترجمين من أصول غير عربية تعلموا اللغة العربية، وترجموا من لغتهم الأم، وعند ترجمتهم نقلوا بعض المصطلحات والتراكيب التي أصبحت الناس تستعملها بدل اللغة العربية الفصيحة. فمن هنا دخل اللحن إلى اللغة العربية.

هل ساهمت مشاركة العجم في نشاط الترجمة في التأثير على اللغة العربية ؟
هل ساهمت مشاركة العجم في نشاط الترجمة في التأثير على اللغة العربية؟

ثالثًا: تجاوزات العلماء.5

يُرجع بعض النحويين الأخطاء اللغوية إلى تجاوزات العلماء، من أجل تيسير شرح معلومة ما، فيرى البصريون مثلًا أن استعمال كلمة زوجة بالهاء سببه تجاوز الفقهاء من أجل شرح علم المورايث، فإذا قالوا توفي زوج، فلا ندري أهو رجل أم امرأة لنقسم التركة؟ ولذلك زادوا تاء التأنيث.

فكلمة زوج من الكلمات التي يستوي فيها المذكر والمؤنث، وحتى الكوفيون الذين يرون جواز استعمال زوجة إلا أنهم يرون أن الأفصح زوج، ولكن علماء الميراث جعلوا كلمة زوجة شديدة الانتشار.

الخلاصة:-

لقد دخل اللحن إلى اللغة العربية لأسباب متعددة، وإن كانت هناك أصوات معاصرة ترى أن ما عدَّه العلماء لحنًا هو من التطور الطبيعي للغة، فاللغة كائن حي يتطور بمرور الوقت، ويستدلون على ذلك بغيرها من اللغات، ولا يمكن أن نوافق هذه الأصوات، لأن اللغة العربية لغة دين، ولغة القرآن الكريم، لذلك لا بد ان تظل دائمًا لغة معيارية، وأن نحافظ عليها من عوادي الدهر وحادثات الأيام.

خروج العرب من الجزيرة -اللغة العربية
خروج العرب من الجزيرة إلى آفاق أوسع أفضى إلى حتكاكهم بأمم أخرى ذات إرث حضاري وأصحاب لغات مختلفة أيضاً

المصادر:

1- لحن ص 246 الجزء 17 لسان العرب لابن منظور، طبعة دار صادر بيروت 1968.

2- ص 6 بحث بعنوان “ظاهرة اللحن ومشكلاتها” د حسن علي السعدي.

3-تاريخ الأدب في العصر الأموي د منى قطب، طبعة 2015.

4- تاريخ الأدب العباسي د مكارم محمود، طبعة 2016.

5-https://youtu.be/8t01BcdhuOE

https://www.freepik.com/free-photo/quran-amidst-food-decorations_2667528.htm#page=108&query=arabic&position=34

https://www.freepik.com/free-vector/set-muslim-people_3521271.htm#page=1&query=muslims&position=10

Israa

إسراء منصور، مصرية الجنسية، خريجة جامعة الأزهر الشريف، كلية الدراسات الإسلامية، قسم اللغة العربية، بتقدير عام امتياز مع مرتبة الشرف وذلك في عام 2017م. كاتبة محتوى باللغة العربية، مهتمة بالموضوعات اللغوية والدينية والتاريخية، من مواليد عام 1995.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى