اختراعاتعلماء وفلاسفة

خان أحمد الكيلاني .. العالِم بالرياضيات والهندسة والفلك

كان إذا نظم غزلاً؛ ربطه في أصوات ونغمات

اسمه ونشأته:-

خان أحمد الكيلاني الشريف الحسيني سلطان بلاد كيلان، من بيت السلطنة أباً عن جد.

مكانة خان أحمد الكيلاني العلمية:-

كان مع كونه من الملوك، أحد أفراد العالم في العلوم الرياضية والحكمية، حصَّل علم الهيئة والهندسة والفلك، وكان يدرس القوشجي في الهيئة، وكان إليه النهاية في الموسيقى والشعر الفارسي.

وإذا نظم غزلاً ربطه في أصوات ونغمات.

وكان طهماسب شاه قد اعتقله في قلعة دهقهه في بلاد العجم، ومكث بها معتقلاً سنين عديدة، وكان ولد طهماسب شاه إسماعيل محبوساً عنده، فقال له: أطلقني الله من الحبس وولاني أمر الناس فلله علي أن أطلقك وأوليك بلادك، فاتفق أن الله تعالى أطلقه وأعطاه سلطنة العراقين، وأذربيجان، وشروان، وشيراز، وخراسان، وهمذان، وبلاد الجبال، فأخرجه من دهقهة لكن وضعه في قلعة اصطخر، وقال له: أريد أن أرسلك إلى بلادك مع مزيد التعظيم، فلم تطل مدة إسماعيل ومات.

أطلال قلعة اصطخر الواقعة في إيران
أطلال قلعة اصطخر الواقعة في إيران

ثم استخرجه الشاه أعمى أخو إسماعيل المسمى بخداي بنده محمد، عندما تولى السلطنة باتفاق أمراء قزلباش، وكانت إقامته في زمن سلطنة أبيه وأخيه الشاه إسماعيل في شيراز، فلما مات أخوه إسماعيل لم يجدوا في بيت السلطنة ذكراً قابلاً للملك سوى هذا، فقالوا: هو من بيت السلطنة ليس إلا فنحن نوليه ملك أبيه ولو كان أعمى، فلما تولى السلطنة أرسل إلى خان أحمد الكيلاني واستخرجه من اصطخر وولاه بلاد كيلان كما كان.

فلم يزل بها إلى أن أخذ سلطان الإسلام السلطان مراد بن سليم غالب عراق العجم، وكل عراق العرب، وأذربيجان، وشروان، وبلاد الكرج، فلزم إن شاه عباس بن خداي بنده الضرير المذكور، أرسل عسكراً وافرا فأخذوا كيلان من يد خان أحمد، فهرب مع جماعة معدودين إلى جانب السلطان محمد بن مراد، فدخل عليه وامتدحه بقصيدة عظيمة يحثه فيها على أخذ كيلان من يد شاه عباس، وأهدى له شمعداناً مرصعاً، قيل: إنه خُمِّن بثمانين ألف دينار، ولم يحصل على مراده من العسكر، وذهب الكيلاني إلى بغداد بإذن السلطان، فمات بها.

وفاته:-

توفيخان أحمد الكيلاني في بغداد سنة 1009هجرية.

تعرف على المغربي السموأل .. الطبيب وعبقري الحساب والرياضيات

المصادر:

  • خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر (1/373).
  • المختار المصون من أعلام القرون (963).

شحادة بشير

شحادة بشير، من مواليد سنة 1980م، سوري الجنسية، حاصل على دبلوم الدراسات العليا في الحديث النبوي الشريف وعلومه من كلية الشريعة في جامعة دمشق، ويعمل على إتمام درجة الماجستير. مهتم بالموضوعات الدينية والتاريخية واللغوية، ولديه خبرة جيدة بمجال برمجة سطح المكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى