آثار

جرة رائعة تعود لمدينة الرقة

هذه الجرة جاءت بفضل ما يسمى بـ (الاكتشاف العظيم)

تنسب الجرار المماثلة المطلية عادة إلى الرقة، وهي مدينة تقع على الفرات في أقصى شمال سوريا، وقد ظهر عدد كبير منها في الأسواق وذلك بنهاية القرن التاسع عشر الميلادي.

ورش متخصصة:-

 تاريخياً؛ كان هناك عددا كبيراً من الورش المختصة بصناعة الجرار وسواها، وذلك بفضل وجود كثير من الأشخاص المرفهين والأغنياء ممن يرغون باقتنائها.

هذه الورش وسواها كانت ممتدة على طول وادي الفرات، وفي جنوب الأناضول، ووسط سوريا، ودمشق، ومصر.

هذه الجرار وجدت وقد كانت في وضع سليم

الاكتشاف العظيم:-

ويقال إن هذه الجرة جاءت مما يعرف بـ (الاكتشاف العظيم) في الرقة في بداية القرن العشرين، وذلك حينما تم منح الإذن لمستعمرة شركسية بالحفر في منطقة أثرية للبحث عن مواد للبناء.

درجات مختلفة من اللون الأزرق

حينذاك، تم العثور على عدد كبير من الأواني الكبيرة السليمة التي جرى بيعها في الأسواق في وقت لاحق.

النقش المطلي على الجرة يقول ” المجد الدائم والازدهار” وهي تعود لنهايات القرن الثاني عشر وبداية القرن الثالث عشر الميلاديين.

المصدر:

متحف الميتروبوليتان.

https://www.metmuseum.org/art/collection/search/451363

Maha

مها عبيد من مواليد العام 1987 م ، حاصلة على درجة البكالوريوس في العلوم، شعبة ميكروبيولوجي، وأعمل على إتمام دراسة الماجستير، مهتمة بالترجمة والتاريخ واللغات، وشغوفة بتعلم الأشياء الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى