آثار

جبل القلعة .. إطلالة جوية على قلّب عمّان

في العصر الأموي؛ تم تشييد قصر أعلى قمة الجبل، كما تم بناء دار لسك العملة

جبل القلعة:-

جبل القلعة ويطلق عليه أيضاً اسم قلعة عمَّان وقلعة عمون، يعد من أقدم الجبال السبعة التي شيدها العمونيون في مدينتهم، يطل جبل القلعة على الأحياء القديمة لمدينة عمَّان الأردنية، ويرتفع عن سطح البحر 1135م.

صورة علوية لموقع جبل القلعة – عمان نت

بناء وتشييد جبل القلعة:.

قام العمونيون بتشييد جبل القلعة، وجعلوه مقر حكمهم في عمَّان، وكذلك كان مقراً لكل من جاء بعدهم؛ كاليونان والرومان، والبيزنطيين.

وفي عصر الدولة الأموية تم تشييد القصر الأموي أعلى قمة الجبل، كما تم بناء دار لسك العملة.

المقدسي يتحدث عن عمَّان خلال زيارته إياها

مكوِّنات جبل القلعة:.

كان جبل القلعة محاطاً بسور ضخم عليه أبراج مراقبة ارتفاع كل برج منها 10م، وبقية الآثار تتوزع في القلعة على شكل مثلث، تتضمن برجاً وهيكلاً، ولكن لم يبق من هذه الآثار إلا بعض الأعمدة المهدمة، وأهم مكوِّنات جيل القلعة ما يلي:

الآثار الأموية لا تزال تحتفظ بكامل معالمها
  • تماثيل ملوك العمونيين: وهذه التماثيل عددها 4، ترجع للقرن الثامن قبل الميلاد.
  • آثار متهدمة على شكل مثلث.
  • أعمدة رومانية.
  • معبد هرقل: قام بتشييده الإمبراطور الروماني أوريليوس سنة 161م، ولم يبق منه إلا الواجهة المؤلفة من ستة أعمدة، ارتفاه كل عمود حوالي 30 قدماً.
  • كنيسة: أعلى الجبل توجد بقايا كنيسة بيزنطية تعود إلى القرن السادس الميلادي.
  • القصر الأموي: له مدخلان، وبوابتان: إحداهما تشرف على الساحة المركزية المكشوفة، والثانية تشرف على ساحة مربعة تم إنشاؤها عند مدخل القصر الأمامي، والباب متصالب الشكل، تم سقف أضلاعه بأقبية برميلية وأنصاف قباب، يوجد فيه العدد من الغرف المستطيلة المزخرفة بفنون العمارة الأموية، يوجد فيها نوافذ، فوق كل نافذة عتبات تحمل نوافذ صغيرة، خارج القصر توجد بركة ماء محفورة في الصخر.
  • متحف: وهو متحف للآثار تم بناؤه في التاريخ الحديث أعلى الجبل سنة 1951م.

جبل القلعة يعبر عن تاريخ عمّان:-

عمَّان .. عاصمة المملكة الأردنية الهاشمية، هي مدينة قديمة في تاريخها، حيث تفيد الأدوات الصوانية التي عُثر عليها في تلالها أن إنسان ما قبل التاريخ؛ سكَن في هذا الموضع، ويؤكد على ذلك، توافر المياه الغزيرة التي كانت من المطالب الرئيسية لأولئك السكان القدامى.

وبحسب لانكستر هاردينج، فإن أقدم الأدوات التي عُثِرَ عليها في محيط جبال عمان وجبل قلعتها؛ تعود إلى العهد النيوليتي، ثم العهد الخالكوليثي (حوالي 3500 قبل الميلاد).

كما استمر العمران في المدينة خلال الحكم اليوناني، حيث سميت فيلادلفيا على اسم بطليموس فيلادلفوس الثاني (383-346 قبل الميلاد)، ثم خضعت المدينة للحكم السلوقي، حيث استولى عليها الملك أنطيوخس الثالث حوالي سنة 218 قبل الميلاد، بحسب لانكستر الذي تناول في كتابه “آثار الأردن”؛ مختلف الحقب التاريخية التي شهدتها المدينة التي تضج حاليا بنحو 4 ملايين ساكن.

وتفيد الحفريات -التي أجريت على جبل القلعة في نفس الموضع الذي أنشأ عليه متحف الآثار فيما بعد- أن عمان كانت ما تزال مزدهرة حينما جاء الفتح الإسلامي في القرن السابع الميلادي، ومن المرجَّح أن يكون البناء المربع الموجود على ذلك الجبل قد بني في القرن الثامن الميلادي.

المصادر:.

موجز دائرة المعارف الإسلامية (24/7511).

لانكستر هاردينج، آثار الأردن.

.addustour.com

Photo by Benziad on UnsplashCopy

الوسوم

شحادة بشير

شحادة بشير، من مواليد سنة 1980م، سوري الجنسية، حاصل على دبلوم الدراسات العليا في الحديث النبوي الشريف وعلومه من كلية الشريعة في جامعة دمشق، ويعمل على إتمام درجة الماجستير. مهتم بالموضوعات الدينية والتاريخية واللغوية، ولديه خبرة جيدة بمجال برمجة سطح المكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق