أعلامانفوجرافيكس

جبران خليل جبران .. الشاعر اللبناني صاحب الخيال الواسع

اختير عضو شرف في جمعية المصورين الإنجليزية

اسمه ونشأته:-

جبران خليل جبران شاعر وكاتب ورسام عربي لبناني، وأحدُ روَّادِ النهضةِ في المنطقةِ العربية، ومن أدباء وشعراء المهجر ومن كبارِ الأدباءِ الرمزيِّين.
هو «جبران بن خليل بن ميخائيل بن سعد من أحفاد يوسف جبران الماروني البشعلاني اللبناني، نابغة الكُتَّاب المعاصرين في المهجر الأميركي، وأوسعهم خيالاً، أصله من دمشق، نزح أحد أجداده إلى بعلبكَّ ثم إلى قرية بشعلا في لبنان، وانتقل جده يوسف جبران إلى قرية بْشَرِّي، وفيها وُلِدَ جبران خليل جبران، 6 يناير، سنة 1300هـ-1883م.

مفرداته ذات معانٍ عميقة

مسيرة جبران خليل جبران الأدبية:-

شاعر، ناثر، حكيم مصور.
تعلم ببيروت، وأقام أشهراً بباريس، ورحل مع والدته كاملة رحمة وشقيقتيه ماريانا وسلطانة وأخيه لأمه بطرس إلى الولايات المتحدة الأمريكية سنة 1895م مع بعض أقاربه، فقطن بوسطن، حيث التحق جبران بالمدرسة الابتدائية، ودرس فيها فن التصوير، ثم رجع الى بيروت سنة 1898م ودخل مدرسة الحكمة، فتثقف بالعربية أربع سنوات، وسافر إلى باريس سنة 1908م، فمكث فيها 3 سنوات، اتصل فيها بمعاهد الرسم والتصوير، حاز في باريس على إجازة الفنون في التصوير، وزار روما وبروكسل ولندن وغيرها.

في ظلامِ اللَّيــلِ يَمشِــي مـبطئــاً .. وَهُـــو مِثلُ الليــل هَــولا قد بدا

وحــدَه يمــشي كــأن الأرض لَــمْ .. تبــــرِ إلاه عظيمــــاً سيداً

يدوسُ التُّـرابَ مرفــوعــاً كمــا .. تلمُــسُ الأطلال أطراف السَّحاب

فكــــأن الجِــسْمَ فـي أثــوابِـــــــهِ .. مِــنْ شُعاع وسَديم وضَبــاب

قلتُ : يا طَيفاً يعيقُ الليل في سَيْرِه .. هل أنتَ جِــنٌ أم بشر؟

قـــال مُـغتاظـــاً وفــي ألفــاظـــهِ .. رنَّـــةُ الهـُزء: أنا ظِــل القَــدَر

قلت : لا يا طيفُ قد مـــاتَ القضـــا .. يــوم ضمَّتني ذِراعُ القابلهْ

قــــال مُحتـــــاراً : أنا الحُـــبُ الـــذي .. لا ينــال العَيش إلا نائلهْ

قلت : لا فالحــُبُّ زهـــرٌ لا يعيـش .. بعــدَ أن تذبلَ أزهــارَ الرَّبيع

قــــالَ غَضْبَـــانــاً وفي لهجَتــهِ .. ضجَّـــةُ البَحرِ: أنا المُــوتُ المُريع

قلتُ : لا فالمـــوتُ صبحٌ إن أتى.. أيقَـــظَ النائمَ مِن غفـــلته

قــال مُختــالاً : أنـــا المَجْــدُ فمَــن .. لَــم يَـنلْنِـي مَـاتَ في عِــلتِهِ

قُلت : لا فـالمـوتُ ظِــلٌّ ينثني .. مضمحلَّاً بين لــحدٍ وكَفَــن

قال مُرتابــاً : أنـــا السِّرُ الذي .. يتهــــادى بين رُوحٍ وبَـدن

قُــلت : لا فالسِّــــرُ إن باحَــت بـهِ .. يقظـــة الفِكْر تَولَّى كالمنـــــام

قـــال مُلتاعــاً: كَـفَى تسـألني مَــن أنــا… قُـــلت: أَفي السُّؤل مُــلام؟

قال مَحجوباً : أَنــــا أنتَ فـَـــلا .. تَســــألَن الأرضَ عنِّي والسَّمـــا

فـــإِذا مــا شِئْتَ أن تعـرفَـــني .. فــارقُــبِ المِـــرآةَ صُبحَــاً ومَسَــا

قــالَ هـذا واختفى عن ناظِـــرَي .. مِثلمــــا الدُخـانُ تُذريهِ الرِّيـــاح

تارِكــاً مــا بـي مِــن الفِــكْر يَـهيـــمُ .. بيــنَ أشبـاحِ الدُّجَى حتَّى الصَّبـاح

قصيدته “الجبار الرئبال”.

الهجرة للولايات المتحدة:-

وتوجه إلى أميركا، واشترك بتأليف الرابطة القلمية، وفي عام 1904 أقام معرضاً لرسومه ولكنه لم يصادف نجاحاً، ثم شرع يشق لنفسه طريقاً في الآداب الأمريكية، وبدأ العمل في دورية تسمى «الفنون السبعة»، وأقام في الوقت نفسه ثلاثة معارض، ونشر قصيدته الفلسفية العربية «المواكب»، وأول مصنف له بالإنكليزية هو «المجنون»، وجُمِعَت مقالاته التي كتبها بالعربية في هذه الفترة في كتاب «العواصف» و«البدائع والطرائف»، وبقي في نيويورك إلى أن توفي.

شجيت نفسي سبعَ مرَّات: المرَّة الأولى لمَّا حاولت الحُصول على الرِّفعة عن طريق الضَّعة، والمرَّة الثانية لمَّا عَرَجت أمام المُقعدين، والمرَّة الثالثة لمَّا خُيِّرت بين الصَّعب والهَيِّن، فاختارت الهَيِّن، والمرَّة الرَّابعة لمَّا أخطأت فتعزَّت بخطأ غيرِها، والمرَّة الخامِسة لمَّا تجلَّدَت عَن ضعفٍ وعَزَتْ جَلَدَهَا إلى القوَّة، والمرَّة السادسة لمَّا لَمَّت أذيالها عن أوحَالِ الحياة، والمَرَّة السَّابِعة لمَّا وقفَت مُرَتِّلة أمامَ الله وحَسِبَت الترتيلَ فضيلةً فيها.

من كتابه البدائع والطَّرائف.

سمات جبران خليل جبران التي تميزه:-

امتاز بسعة في خياله وعمق في تفكيره، وقبلت رسومه في المعرض الدولي الرسمي بفرنسا، واختير عضو شرف في جمعية المصورين الإنكليزية.

الشاعر اللبناني جبران خليل جبران -صاحب الخيال الواسع
الشاعر اللبناني جبران خليل جبران.

كان اتجاه جبران في الحياة اتجاهاً متشائماً، وقد تعزَّز لديه هذا التوجُّه وذلك بعد أن بهرته المدنية المادية الغربية، فمال إلى قراءة تراث المفكِّرين الشرقيين الفُرس من قبيل جلال الدين الرومي وعمر الخيام، وحتى البوذيين من الهند والصين، فكان أثر كل أولئك بالغاً على كتاباته.

كان جبران مع تشاؤمه؛ قليل الاحتفال بالدِّين والموروث الثقافي والاجتماعي، ما انفكَّ يُهاجم رجال الدِّين والسياسة، ويرى السَّعادة في ميله إلى التأمُّل السَّاذَج في الطبيعة، بيد أنه كان يؤمن بقوَّة الحُبِّ الذي لم يُفلِح فيه، حيث كان قد أحبَّ امرأة اسمها سلمى كرم، فخلَّد حبه القديم لها في قِصَصِه تصريحاً أو تلميحاً.

والدِّين في النَّاسِ حقلٌ ليسَ يزرعهُ .. غير الأولى لهم في زَرْعٍه وَطَرُ

من آمــل بنعيمِ الخُـــلْدِ مبتشـــرٌ .. ومِــن جهُولٍ يخافُ النَّار تستعرُ

فالقومُ لولا عِقابُ البَعثِ ما عبــدوا .. ربّــاً ولولا الثَّوابُ المُرتَجى كفروا

كأنَّمـــا الدِّينُ ضــربٌ من متاجِـــرِهم .. إن واظَبُوا ربِحوا أو أهملوا خسِروا

والحُبُ إن قـــادت الأجســـامُ موكبه .. إلى فِرِاشٍ من الأغراضِ ينتحرُ

كتب الشاعر جبران خليل جبران:-

  1. دمعة وابتسامة.
  2. عرائس المروج.
  3. الأرواح المتمردة.
  4. الاجنحة المتكسرة.
  5. العواصف.
  6. المواكب، نظم، وهو شاعر في نثره لا في نظمه.
  7. ما وراء الخيال.
  8. في مواكب الأمم والشعوب.
  9. نبذة في الموسيقى.

لُبْنانكم صِراعٌ بين رجُلٍ جاءَ من الغَربِ ورَجُل جاءَ من الجَنُوب.. أمَّا لُبناني فَصَلاةٌ مُجَنَّحَةٌ تُرَفْرِفُ صَبَاحاً عندما يقود الرُّعاةُ قُطعانهم إلى المُروج، وتتصاعَد عندما يعودُ الفلَّاحون من الحقولِ والكُروم.

جبران خليل جبران.

وجمع أحد الأدباء فقرات من كتاباته سماها «كلمات جبران»، وكان يجيد الإنكليزية ككتَّابها، وله فيها كتب؛ منها:

  1. النبي.
  2. السابق.
  3. المجنون.

أيُها الشَّحرورُ غَـرِّد.. فالغِنا سـرُّ الوجودِ

ليتني مثلك حُـــرٌ.. من سجـــون وقيودِ

ليتني مثلك روحاً. في فَضَا الوادي أطير

أشرب النُّور مُداماً .. في كؤوسٍ من أثيرِ

ليتني مثلك طُهْراً .. واقتناعـــــاً ورِضى

مُعْرِضاً عمَّـا سيأتي .. غافلاً عمَّا مضى

ليتني مثلك ظَرفـــاً .. وجمـــالاً وبَهـــا

تبسُط الريح جَناحي .. كي يوِّشيه النَّدى

ليتني مثلُكَ فِكراً.. سابِحاً فوق الهِضابِ

أسكب الأنغامَ عفواً. بينَ غابٍ وسحابِ

أيها الشَّحرور غنِّ واصرِف الأشجان عنِّي

إن في صوتِكَ صوتاً. نافِخاً في أُذن أذني

ضوء على كتاباته:-

قصتيه «عرائس المروج» و«الأرواح المتمردة»، وروايته «الأجنحة المتكسرة»، لا تفي كل الوفاء بشرائط الرواية المتعارف عليها، فهي ليست إلا تهيئة لثورة أو لعرض غنائي خالص.

وقد انتزعته الهجرة من أصوله واحتضنته الحضارة الغربية، فتجنب النظام الصارم الذي انتهجه التقليديون، وأنكر براعتهم اللغوية الباهرة وصنعتهم البالية، ومن ثم استوحى النسخة العربية للكتاب المقدس، وانمحت في كتاباته كل صعوبات الشكل، واستحالت ضرباً من الموسيقى الباطنية تفيض بصور ورؤى شبه أسطورية.

والمفردات التي يستخدمها جبران محدودة جدّاً، وتتبدى أشيع الكلمات كأنما هي جديدة يغنيها تعدد ما تنطوي عليه من قدرات على التعبير، ومهما يكن شيء فإن هذا النثر الجديد الشعري المتحرر إلى حد ما لم يعجز مع ذلك عن أن يثير النقد من الدوائر المحافظة.

وأعماله بالإنجليزية امتداد لمقالاته العربية، ويمكن أن نجد فيها الخرافة ذات المغزى الأخلاقي والأمثال وأسلوب الكتاب المقدس واللمحة الشرقية الخالصة.

شخصية يسوع:-

وليس من شك في أن شخصية يسوع، وهي موضوع مؤلفاته الأولى، تحققت على أكمل صورة في مصنفاته «يسوع المسيح»؛ و«أرباب الأرض» هي التعبير الكامل عن النظرة الصوفية، ورائعته «النبي» هي البؤرة التي تتركز وتتجمع فيها عناصر متناثرة في أعمال الأولى، والفكرة فيها منتزعة من المنطق، وفيها تتحول إلى مشاعر وجو اجتماعي، ورمز المصطفى هو مظهر الإنسان الأسمى في طريقه إلى الأقدس، لكي يجد الحقيقة كاملة في شخص يسوع.

مشهد جميل لشجر الأرز بمنطقة بعلبك اللبنانية في العام 1898م
مشهد جميل لشجر الأرز بمنطقة بعلبك اللبنانية في العام 1898 م – مكتبة الكونغرس

وفاته:-

توفي في نيويورك، 10 نيسان، سنة 1349هـ-1931م، ونقل رفاته إلى مسقط رأسه بْشَرِّي، وهو القائل في قصيدة “حرقة الشيوخ”:

يــا زمان الحُب، قد ولَّى الشَّبابُ .. وتوارى العُمرُ كالظِّل الضئيلِ

وامَّحى الماضي، كسطر من كتابٍ .. خطَّه الوهمُ على الطِّرس البليلِ

وغَــدَت أيــامنـــا قيــد العـــــذاب .. فـي وجود بالمســـراتِ بخيـــلِ

فالذي نعشقــه يأســـاً قَضَــى،.. والــذي نطلبـــه مَـــلَّ وراحِ

والــذي حُزْنَـــاهُ بالأمس مضَــى .. مثــــل حِلم بين ليـــلٍ وصبـــاحِ

تعرف أكثر على محمد عابد الجابري .. المفكر العربي الكبير

المصادر:

  • الأعلام (2/110).
  • البدائع والطرائف، جبران خليل جبران.
  • معجم المؤلفين (3/110).
  • أربعة أدباء معاصرون، عمر فروخ.
  • موجز دائرة المعارف الإسلامية (9/2646).

شحادة بشير

شحادة بشير، من مواليد سنة 1980م، سوري الجنسية، حاصل على دبلوم الدراسات العليا في الحديث النبوي الشريف وعلومه من كلية الشريعة في جامعة دمشق، ويعمل على إتمام درجة الماجستير. مهتم بالموضوعات الدينية والتاريخية واللغوية، ولديه خبرة جيدة بمجال برمجة سطح المكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى