أعلام

تعرف على شخصية عدنان .. والد شطر من العرب

مصطلح عدنان، والعرب العدنانية، ورجل عدناني، ظهر في العصر الأموي

عدنان جد خير الأنام، ومن نسل إسماعيل أبو العرب، فمن هو؟ ومن هم أولاده؟ وما هو التوافق الغريب بينه وبين قحطان ؟

نسب عدنان:-

اتفق أهل السير والأخبار على أن عدنان من ذرية إسماعيل عليه السلام، وهو جد النبي محمد صلى الله عليه وسلم، ثم اختلفوا في عدد الآباء بين عدنان وإسماعيل عليه السلام، فقيل: أربعون، وقيل: عشرون وقيل: خمسة عشر وقيل: أربعة.

وقد نُقِلَ عن بعض النسَّابة والإخباريين اسمه على هذا النحو ” عدنان بن أدد بن الهميسع بن سلامان بن عوص ابن بوز بن قموال بن أبي العوَّام بن ناشد بن بلداس بن تدلاف بن طابخ ابن جاحم بن ناحس بن ماخي بن عيقي بن عبيد بن الدعا…”، وهي سلسلة رواها ابن الكلبي ويراها المؤرِّخ الشهير جواد علي بأنَّها “مفتعلة ولاشك”.

ونسبه حسب ما ذكر أبو عمر، ومحمد بن إسحاق بن يسار في السيرة؛ هو عدنان بن أدد بن مقوم بن ناحور بن تيرح بن يعرب بن يشجب بن نابت بن إسماعيل بن إبراهيم الخليل عليهما السلام.

وإن كان أهل الأخبار قد اختلفوا في نسب عدنان ؛ فإن النسب من عقبه لباقي قبائل العرب معروف ومحفوظ، ويظهر ذلك جليًا في نسب النبي صلى الله عليه وسلم.

من هو عدنان
كيف انتشر العرب في الآفاق وهم من أصل واحد؟

توافق غريب بين عدنان وقحطان:-

من السهل معرفة المصدر الذي استقى منه أهل الأخبار اسم قحطان ، ولكن إذا تحدثنا عن عدنان ؛ فإن الجزم بذلك المصدر عسيرًا، فاسمه لم يرد في التوراة على أنه من أبناء إسماعيل، ولم يرد اسمه كملك عربي، ولم يُعرف كاسم قبيلة، كما أن التوافق بين وزن قحطان وعدنان يجعلنا مدفوعين للسؤال عن كيف صار هذا التوافق؟ أقامت العرب بابتداعه ابتداعًا أو أنهم عرفوا الاسم من بعض من أدركه في الجاهلية؟ وهل كان عدنان اسم حلف أو قبيلة ثم صار اسم رجل بعد ذلك؟

ومن الصعب الإجابة على هذه التساؤلات، بسبب قلة المعلومات المتوفرة عن عدنان.

ومهما يكن؛ فإن إجماع رواة الأخبار والنسابين على أن عدنان هو جد العرب المستعربة، يجعل هذه الحقيقة مؤكدة، وقد يميط اللثام عن هذه التساؤلات في المستقبل.

موطن العدنانيين:-

إذا تأملنا رواية أهل الأخبار؛ فإننا سنجد أن تهامة هي موطن العدنانين، ومكة المكرمة من ضمن تهامة، ولكن أسبابًا دفعت العدنانيين إلى الهجرة من ذلك الموطن إلى أماكن أُخر، مثل الحرب التي نشبت بين قضاعة ونزار، فهاجرت قضاعة على إثرها، وهاجرت الكثير من القبائل بعدها.

ابن بطوطة يصف مآثر أهل مكة المكرمة حيث ولد عدنان
ابن بطوطة يصف مآثر أهل مكة المكرمة

أولاد عدنان:-

  •  أبين بن عدنان:  وهو صاحب أبين على بعض الآراء، لكن ياقوت الحموي أورد في “معجم البلدان” رأياً آخر حول تسمية المدينة أو المخلاف المعروف بـ”أَبيَن”، قائلاً: إنَّه سُميَ بأبيَن بن زُهير بن أيْمَن بن الهميسع بن حِميَر بن سبأ”.
  • الضحاك.
  • العيّ.
  • أد.
  • معد: الذي عاش في أيام بختنصر الآشوري، وأنه خلص إلى حرَّان، وذلك حينما هاجم ملك بابل أهل حضورا في اليمن، وغيرهم في ذات عرق، فهزمهم الملك القادم من العراق، ومات عدنان حينذاك، وذلك بحسب بعض الإخباريين، وقد جعل بعضهم أم معد بنتاً من بنات يشجب، وقالوا : إن اسمها تيمة بنت يشجب بن يعرب بن قحطان!.
  • عدن بن عدنان، حيث قيل: إنه صاحب عَدَن، بينما يقول ابن الكلبي إنَّ المدينة المعروفة سُمّيَتْ بهذا الاسم؛ نسبة إلى عدن ابن سنان بن نفيشان، وقد وصفها الهمذاني بأنَّها ” جنوبية تُهامية وهو أقدم أسواق العرب”.
ابن بطوطة يصف مزايا مدينة عدن حيث كان عدنان
ابن بطوطة يصف مزايا مدينة عدن

من جهته، يقول ابن الكلبي في “جمهرة الأنساب”: ” .. فولَدَ عدنانُ: مَعَدَّاً، والدِّيث، وأُبيّا، والعَيَّ، دَرَجَا، وعُدَيْناً، دَرَجَ، وأُمهُم مهْدَدُ بِنْتُ اللِّهَم بن جَلْحَب بن جَديسٍ، فَوَلَدَ الدِّيثُ بن عَدْنَانَ: الحارِثَ، وهوعَكُّ، فوَلَدَ عَكُّ بن الدِّيثِ: الشَّاهِدَ، وصُحَاراً ، وهو غالِبٌ، وسُبَيْعاً دَرَجَ، وقَرْناً، وهم في الأزْدِ بنو عَكٍّ”.

معد بن عدنان:-

إذا كنا لم نجد اسم عدنان واردًا في الشعر الجاهلي، اللهم إلا في أبيات منسوبة للبيد بن ربيعة العامري وأخرى منسوبة لعباس بن مرداس؛ فإننا نجد الكثير من الشعراء الذين ذكروا معد في أشعارهم، فقد ورد في شعر امرئ القيس، النابغة الذبياني، زهير بن أبي سلمى، بشر بن الخطيم، بشر بن أبي خازم، وعمرو بن كلثوم، المثقب العبدي، وسلامة بن جندال السعدي غيرهم.

امرؤ القيس يتحدث عن عدنان

ومن أشهر الأبيات التي ذُكر فيها معد، بيت عمرو بن كلثوم، والذي يقول فيه:

وَقَـدْ عَلِمَ القَبَـائِلُ مِنْ مَعَـدٍّ..

إِذَا قُبَـبٌ بِأَبطَحِـهَا بُنِيْنَــا

وهذا البيت يدل على أن معد كانت تمثل عدة قبائل، لا قبيلة واحدة.

وورد ذكر حي من معد في شعر حسان بن ثابت، مما يدل على أن معد كانت من أحياء وليست في حي واحد.

ولم يقتصر ذكر معد على الأشعار، فقد ورد في الأمثال العربية، مثل المثل الشهير :”تسمع بالمُعيدي خير من أن تراه”، والمعيدي تصغير معدي، أي رجل من معد.

ونجد حسان بن ثابت يذكر معد في شعره وكلامه غير مرة، فيقول :”لقد نصر الله رسوله رغم أنف معد”، وكان حسان يستخدم لفظ معد في مقابلة الأنصار، فإذا كان أصل الأنصار اليمن، فإنه يضع معد في مقابل قحطان.

الإصطخري يصف رحلته إلى اليمن
الإصطخري يصف رحلته إلى اليمن

ولم يذكر حسَّان؛ عدنان في شعره أبدًا، وهذا يجعلنا نقول إن معد كانت أكثر شهرة ومعرفة في العصر الجاهلي، وصدر الإسلام من عدنان؛ وإلا لما اختارها حسان في شعره.

وَنَحْنُ المَـــالِكُونَ النَّــــاسَ قَسـْـراُ .. نَسُــــومُهُم المَـذَلَّةَ والنِـكَالَا

وَنُـــــورِدُهُمْ حَيَـــاضَ الحِــيِّ ذُلَّاً.. وَمَــــا نَــــــالوهُمْ إلَّا خَبَـــالَا

شَـــدَدْنَــا مُلْكَـــــنَا بِبَنـي نِــــــــزَارٍ .. وقوْمنَــــا بِهِـمْ مَـنْ كَـانَ مَـالَا

بعد فخْرِ القحطانية ببلائها في معركة مرج راهط (46 هـ) الذي مثَّلهُ عمرو بن مخلاة؛ جاء الرَدُّ على لسان الوليد بن يزيد مفتخراً بالعدنانية ومكانتها قائلاً:

ولذلك فإن مصطلح عدنان ، والعرب العدنانية، ورجل عدناني، ظهر في العصر الأموي، وقبل ذلك فإنه كان يُذكر معد وقبائل معد، ورجل معدي، وهكذا..

تحولات جوهرية شهدتها الجزيرة العربية بفعل تغير المناخ أولاً .. ثم دخول الإسلام ثانياً
تحولات جوهرية شهدتها الجزيرة العربية بفعل تغير المناخ أولاً .. ثم دخول الإسلام ثانياً

خلاصة:-

وقد كشفت بعض الكتابات النبطية والثمودية؛ النقاب عن أسماء قريبة من اسم عدنان ، مثل (عدنون) أو (عبد عدنون)، غير أن أيَّا من الكتابات الجاهلية -التي وُفِّقَ الدارسون والباحثون في العثور عليها-؛ لم تورد شيئاً قريباً له صلة بالإسم المذكور، وهو ما دفع البعض للحديث عن إمكانية استفادة أهل السير من الروايات التوراتية والإسرائيليات التي شاعت في فترة صدر الإسلام وذلك مع اعتناق عدد من يهود المدينة المنورة (يثرب) واليمن للدين الحنيف.

المصادر:-

  • البداية والنهاية الجزء الثالث ص 203: 206.
  • تاريخ الأدب والنقد والحكمة العربية.
  • جمهرة الأنساب، هشام ابن الكلبي.
  • الكامل في التاريخ لابن الأثير، ص 198، طبعة بيت الأفكار.
  • المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام لجواد علي، الجزء الأول ص 375:385، جامعة بغداد.
  • معجم البلدان، ياقوت الحموي .

Israa

إسراء منصور، مصرية الجنسية، خريجة جامعة الأزهر الشريف، كلية الدراسات الإسلامية، قسم اللغة العربية، بتقدير عام امتياز مع مرتبة الشرف وذلك في عام 2017م. كاتبة محتوى باللغة العربية، مهتمة بالموضوعات اللغوية والدينية والتاريخية، من مواليد عام 1995.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى