مخطوطات

ترجمة عربية مبكرة تتناول صناعة الصواريخ

تمهيد:-

يعتبر كتاب “هدية المهتدي في الهندسة” بمثابة دليل مرجعي وإرشادي يتناول جوانب الهندسة والمساحة وعملية إطلاق الصواريخ، وهو منسوب إلى المترجم عثمان المهتدي (عثمان بن عبد المنَّان) والذي يعتقد بأنه عاش في القرن السابع عشر الميلادي، وقد غابت كتب التاريخ بشكل كامل عن ذكر سيرته الذاتية.

صاحب ترجمة الكتاب ختمه بكلمات تعبر عن تواضعه رغم أهمية ما قام به من عمل، إذ يقول في الخاتمة: “إنه ترجمة من لسان نمسه وفرنسه، على يد أحقر خلق الله وأضعف عباده، عثمان بن عبد المنَّان، الترجمان بديوان بلغراد”، وذلك في فترة خضوع بلاد البلقان للحكم العثماني.

ويتضح أن ابن عبد المنان قام بترجمة الكتاب عن مؤلفات هندسية فرنسية ونمساوية.

تم إعادة كتابة هذه المخطوطة المرفقة وذلك في شهر يناير كانون الثاني من العام 1779م من قبل الناسخ محمد علي بن عبد الرحيم.

والغريب أن هذه المخطوطة العربية تتناول عملية إطلاق الصواريخ في وقف مبكر للغاية في حالة عقد مقارنتها بتاريخ ظهور هذه التقنية العسكرية في أوروبا والصين مثلاً.

وقد استخدمت الصواريخ البدائية من قبل الصينين في القرن الثالث عشر الميلادي لأغراض مواجهة المد المغولي، وذلك من خلال تعبئة البارود في أنابيب الخيزران.

 أما تبلور الصناعة في العصر الحديث؛ فقد كان في القرن التاسع عشر وذلك من خلال صاروخ “كونغريف”، قبل أن تتسارع وتيرة تطور صناعة الصواريخ في بدايات القرن العشرين.

محتويات المخطوطة:-

تتألف المخطوطة من 156 صفحة، وتتضمن مجموعة من الجداول والرسوم الإيضاحية والتخطيطية والنقوش.

الفصل الأول من الكتاب يتعرَّض إلى أشكال الهندسة المستوية ومساحاتها والتعرف على الزوايا ونسب الكميات المختلفة إلى بعضها البعض.

الفصل الثاني من المخطوطة يتعرَّض إلى الهندسة الفراغية، أو دراسة الأجسام ثلاثية الأبعاد وتوضيح لبعض العلوم الهندسية ذات الصلة.

وتعرض هذا الفصل أيضاً إلى عدد من الأدوات العلمية من آلة السَدَّس.

هذه المخطوطة موجودة حالياً في عدد من كبرى المكتبات العالمية.

المصادر:-

المكتبة الرقمية العالمية.

مكتبة قطر الرقمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى