مخطوطات

العمل بالصفيحة الجامعة للأسطرلابي

المخطوطة المرفقة تسمَّى بـ”العمل بالصفيحة الجامعة” المعروفة بـ “الآفاقية”، لصاحبها علي بن عيسى الأسطرلابي.

الأسطرلابي يعتبر أحد أبرز أعلام الفلك والرياضيات، عاش في بغداد، ولم يذكر المؤرِّخون تاريخ ولادته ووفاته، ولكنه من أهم علماء القرن الهجري الثالث الموافق للقرن الميلادي التاسع.

أطروحة حول استخدام الصفيحة الآفاقية، كتبها علي بن عيسى الأسطرلابي، “أوّل ذلك معرفة الميل إذا أردت ذلك ومعرفة الميل فهذه الصفيحة فاقلب الصفيحة وانظر الدرجةالتي تريد ميلها فإن كان بينها وبين أوّل درجة من الحمل أقّل من ص درجة فاعمل بها وإن زادت على ص إلى قف فانقصها من قف واعمل بما يبقى”.

إسهامات الأسطرلابي العلمية:-

1- قام بعمل الأرصاد.
2- وضَّح طريقة العمل بالأسطرلاب المسطَّح.
3- شارك الجوهري في عمل مرصد بغداد ومرصد دمشق.
4- كلَّفه المأمون مع مجموعة من علماء الفلك بقياس طول درجة من دائرة خط الاستواء، فقاموا بهذه المهمة سنة 203هـ-820م، وخصصوا مدينتين لذلك، هما مدينة الرقة ومدينة تدمر السوريتان.

وفي هذا الصدد، يقول الدكتور شوقي ضيف في كتابه “العصر العباسي الأول”: “وقد جعل المأمون على مرصده الكبير يحيى بن أبي منصور، وألحق به طائفة من نابهي الفلكيين، مثل علي بن عيسى الإسطرلابي، ومحمد بن موسى الخوارزمي، والعباس بن سعيد الجوهري، ولم يلبث هذا المرصد أن تحوَّل إلى مدرسة رياضية فلكية كبيرة تخرَّج فيها غير فلكي مثل بني موسى بن شاكر”.

كتبه:-

  1. العمل بالاسطرلاب: رسالة في الاسطرلاب.
  2. الصحيفة الآفاقية.
  3. رسال بالعمل في الصحيفة القمرية.

المخطوطة المرفقة منسوخة عن الأصلية، حيث تم إعادة كتابتها في القرن الثالث عشر الميلادي، وهي متواجدة في المكتبة البريطانية- قسم المخطوطات الشرقية.

الأسطرلابي عاش في القرن التاسع الميلادي.

اقرأ هنا تقي الدين الدمشقي.. المهندس الميكانيكي ورائد الفلك

المصدر:-

مكتبة قطر الرقمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى