مخطوطات

الذخيرة في عالم الطب

اشتُهِرَ ثابت بن قرة الحرَّاني بكونه شخصية موسوعية عارفة في علوم الطب والفلك والرياضيات، هذا فضلاً عن تمكُّنه من اللُّغات العربية والسريانية واليونانية.

هو من أهل حران ( جنوبي تركيا اليوم)، وقد ولد بها سنة 221هـ (836 م)، وتعلم فيها اللغة والشعر والفقه والحديث وعلوم القرآن الكريم.

ثم انتقل إلى مدينة بغداد واستوطن في عاصمة الخلافة العباسية،وذلك في حقبة الخليفة المعتضد.

فقد عاش ثابت بن قرة في بغداد وسافر إلى مدن إسلامية كثيرة وأصبح من مشاهير علماء عصره، فأرسل إليه الخليفة المعتضد وأبقاه في قصره يستنير برأيه في الأمور الهامة ويغدق عليه من الود والصداقة، حتى أن الخليفة كان يمازحه ويُضاحكه ويقبل عليه ثابت دون وزراء الخليفة وخاصته.

وفي ظل حُكم المعتضد؛ نَعِم ثابت بن قرة بحياة طيبة، فقد أقطعه المعتضد ضياعاً تدر عليه عائداً كل عام.

المخطوطة:-

كتابه المرفق واسمه “الذخيرة في علم الطِّب” الذي يتألف من 31 باباً تتناول الشؤون الطبية والصِّحية المختلفة، وقد جرى إعادة كتابته في القرن السادس عشر الميلادي.

المخطوطة أُلحِقَ بها مجلدة فيها شرح أرجوزة الطبيب العظيم ابن سينا في الطب للفيلسوف والطبيب والقاضي ابن رشد.

هذه المخطوطة محتفظ بها في جامعة ييل الأميركية الشهيرة، حيث تلقته كهدية من قبل خريجها طبيب الأعصاب هارفي كاشينغ الذي توفي سنة 1939 م.

أحصى مؤرخو العلوم والعلماء في موسوعاتهم لثابت بن قرة مائة وثمانين كتاباً في علوم الرياضة، والطب، والطبيعة، والفلسفة، والفلك، والأخلاق، وقد فُقِد أكثر هذه الكتب في الأحداث الدامية التي أصابت العالمين العربي والإسلامي قبيل عصر النهضة الأوربية الحديثة.

توفي ثابت في بغداد، في سنة 288هـ (901 م).

المصدر:-

  • مكتبة جامعة ييل.
  • المكتبة الرقمية العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى