أعلام

الحسن بن محمد النيسابوري .. الفقيه المحدث

كان يعمل فكره ويكثر من القراءة ومخالطة العلماء

من هو الحسن بن محمد النيسابوري؟

الحسن بن محمد بن حبيب بن أيوب، أبو القاسم النيسابوري، فقيه، أصولي محدث نيسابوري من رجال القرن الرابع الهجري.

سمع بمصر من النسائي والطحاوي، وصنف في القراءات، والتفسير، والآداب.

مكانته العلمية:-

أجمع المترجمون على إمامة النيسابوري في معاني القرآن وعلومه في عصره، إذ اشتهر بأنه أديب نحوي لحاجة التفسير إلى النحو، واشتهر بمعرفته بالمغازي والقصص والسير، انتشر عنه بنيسابور العلم الكثير، وكان ملماً بقصص الأنبياء، وما عرفه الأوائل من المفسرين والعلماء من أهل الكتاب وعلمائهم.

وقد نهض أبو القاسم من هذه العلوم أو قل من أصولها ما كان ينتفع به في التفسير، كما وصفه الإمام جلال الدين السيوطي بأنه أشهر مفسري خراسان وأقفاهم لحق الإحسان. ومن خواص تلاميذ النيسابوري في هذا الفن، نذكر أبا الحسن الثعلبي.

خاض الإمام جلال الدين السيوطي في مختلف العلوم
خاض الإمام جلال الدين السيوطي في مختلف العلوم

 هذا ويُذكر أن الحسن بن محمد النيسابوري كان كرامي المذهب، ثم تحول شافعياً، ودلالة هذا أن الرجل كان يعمل فكره ويكثر من القراءة ومخالطة العلماء.

النيسابوري ورواية الحديث:-

لقد كان علامتنا من كبار رواة الحديث في عصره ؛ فقد سمع  من الكبار أمثال أبي حاتم بن حبان، وروي عن أبي بكر محمد بن عبدالواحد الحيري، وأبي الفتح محمد بن إسماعيل الفرغاني، وحدث عن مثل الأصم وأبي زكريا العنبري وأبي عبدالله الصفار وأبي محمد المزني وغيرهم .

شخصيته:-

كان الناس ينتفعون بالنيسابوري، إذ كان يعقد لهم مجالس التذكير، وانتشر عنه بنيسابور العلم الكثير، وكان يفيد أهل بلده بلا مقابل، وأما الغرباء، فمن كان منهم غنيا طمع في ماله، ومن كان فقيرا أعانه على فقره فأدخله بستانه وأمره بنزع الماء من البئر للبستان بقدر طاقته حتى يفيده.

نيسابور الشهيرة بعلمائها ومعالمها

مصنفات النيسابوري:-

ولعلامتنا من التصانيف الحسان ما ذكر المترجمون أنها سارت في الآفاق وانتفع بها الناس، وذكر صاحب الأعلام من تلك المؤلفات؛

  •  كتاب “عقلاء المجانين”
  • كتاب “التنزيل وترتيبه”

وفاته:-

كانت وفاة الحسن بن محمد النيسابوري في ذي الحجة من سنة ست وأربع مئة، بلا خلاف.

المصادر:-

الحسن بن محمد النيسابوري؛ عقلاء المجانين، تحقيق أبو هاجر محمد بسيوني زعلول.

عمر رضا كحالة: معجم المؤلفين، ج1.

السيوطي: طبقات المفسرين – ج 1.

Image by WikimediaImages from Pixabay 

Amina

آمنة شاهدي، من مواليد سنة 1996، مغربيةُ الجنسيةِ؛ كاتبة محتوى عربي وأجنبي، حاصلة على شهادتيّ البكالوليوس في الفلسفة، والماجستير في لسانيات النص وتحليل الخطاب، مهتمةٌ بالقضايا الفكريةِ والفلسفيةِ وكلّ ما يتعلق بالآدابِ والفنون، قديمها وحديثها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى