أعلام

الحسن بن القاسم .. الفقيه الشافعي الكبير

كان أحد الأئمة النبلاء، وأخذ عنه الكثير من الفقهاء، وهو أول من جرَّد الخلاف وصنَّف فيه

الحسن بن القاسم – اسمه ونشأته:

الحسن بن القاسم ، وقيل: الحسين بن القاسم، أبو علي الطبري ، الفقيه الشافعي، وُلِدَ سنة 263هـ، والطبري نسبة إلى طَبَرستان.

تحصيله العلمي ومكانته العلمية:

يعتبر الحسن من كبار الفقهاء والباحثين في المذهب الشافعي ، فقد أخذ الفقه عن أبي علي بن أبي هريرة.

سكن ببغداد، ودرَّس بها بعد أستاذه أبي علي بن أبي هريرة، وأصبح من كبار المصنفين في المذهب الشافعي، وله وجوه مشهورة في المذهب الشافعي.

كان أحد الأئمة النبلاء، وأخذ عنه الكثير من الفقهاء، وهو أول من جرَّد الخلاف وصنَّف فيه.

الإمام الشافعي - أحد الأئمة الأربعة عند أهل السنة
الإمام الشافعي – أحد الأئمة الأربعة عند أهل السنة

الحسن بن القاسم –من تفصيلاته الفقهية:

إذا أذن المرتهن للراهن في البيع أو العتق ثم رجع قبل أن يبيع أو يعتق ولم يعلم الراهن بالرجوع فباع أو أعتق، ففي صحته وجهان مخرجان من تصرف الوكيل قبل العلم بعزله كذا حكاه الجماهير منهم الرافعي والنووي.

وفصَّل الحسن في «الإفصاح» فقال: إن رجع الآذن قبل وقوع البيع، فإن كان يمكن الوقوف في مثله على رجوعه فعلى وجهين، وإن كان لا يمكن في مثله فعلى قول واحد أن بيعه صحيح ولا معنى لرجوعه قياساً على ما قال الشافعي في الولي إذا دفع من وجب له حق القصاص إلى سياف فرجع في الإذن قبل القتل.

قال الرُّويَاني: “وهذا التفصيل لم يقله غيره“.

الحسن بن القاسم – أقوال العلماء فيه:

  • قال الذهبي: “الإمام، شيخ الشافعية”.
  • قال أبو إسحاق الشيرازي: “علق عن أبي علي بن أبي هريرة، وهي التعليقة التي تنسب إلى أبي علي، وهو من مصنفي أصحاب الشافعي”.
  • وقال ابن كثير: “أحد الأئمة المحررين في الخلاف وأول من صنف فيه”.
الإمام الحافظ ابن كثير الدمشقي

وقال ابن الصلاح عن الحسن بن القاسم : ” الإمام البارع صاحب «الإفصاح»، والمخرج للوجوه المتناقلة عنه، المعروفة به”.

كتبه ومصنفاته:

  1. المحرَّر: كتاب في النظر، وهو أول كتاب صُنِّف في الخلاف المجرد.
  2. الإفصاح: كتاب في الفقه الشافعي.
  3. العدة: وهو كتاب كبير في الفقه الشافعي في عشرة أجزاء.
  4. أصول الفقه.
  5. الجدل.

وفاته:

توفي الحسن بن القاسم ببغداد، سنة 350هـ.

المصادر:

  • الأعلام (2/210).
  • سير أعلام النبلاء (16/62/رقم 43).
  • طبقات الشافعيين (1/250).
  • طبقات الشافعية لابن قاضي شهبة (1/127/رقم 79).
  • طبقات الشافعية الكبرى للسبكي (3/280/رقم 180).
  • طبقات الفقهاء للشيرازي (115).
  • طبقات الفقهاء الشافعية لابن الصلاح (1/466).
  • وفيات الأعيان (2/76).

شحادة بشير

شحادة بشير، من مواليد سنة 1980م، سوري الجنسية، حاصل على دبلوم الدراسات العليا في الحديث النبوي الشريف وعلومه من كلية الشريعة في جامعة دمشق، ويعمل على إتمام درجة الماجستير. مهتم بالموضوعات الدينية والتاريخية واللغوية، ولديه خبرة جيدة بمجال برمجة سطح المكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى