أعلام

الحارث بن أبي أسامة .. مسند العراق

شارك البخاري ومسلماً وأحمد وغيرهم في كثير من المشايخ

اسمه ونسبه:-

الحافظ مسند العراق أبو محمد، الحارث بن محمد بن أبي أسامة داهر التميمي صاحب “المسند”

ولادته:-

ولد الحارث بن محمد بن أبي أسامة في شوال سنة (186 هـ).

رحلاته في طلب العلم:-

كان لابد له من الارتحال والتجوال في الآفاق للاستماع من الشيوخ المنتشرين في كافة البلاد الإسلامية، على سنة المحدثين في طلب الحديث.

فلم يكتف الحارث بالأخذ عن الشيوخ الكثيرين ببغداد، بل رحل إلى عدة مدن، وإن كان أكثر الذين روى عنهم قد وردوا بغداد أو كانوا من أهلها.

رحلته إلى مكة:-

رحل الحارث إلى مكة المكرمة في سنة (209هـ)، وممن التقى بهم وروى عنهم عبد الله بن يزيد المقرئ، فإنه كان مجاوراً وجلس في الديار المقدسة خمساً وثلاثين سنة يقرئ القرآن (ت213 هـ) وكان سفر إلى مكة في سنة (178هـ) أي قبل ولادة الحارث.

ابن بطوطة يصف بغداد
ابن بطوطة يصف مآثر أهل مكة المكرمة

شيوخ الحارث:-

تلقى الحارث بن أبي أسامة عن كثير من علماء عصره من المحدثين وأئمة اللغة، وشارك البخاري ومسلماً وأحمد وغيرهم في كثير من المشايخ، وأكثر من تلقى عنهم من أهل بغداد ومن الوافدين عليها، وقد كانت آنذاك مجمع العلم والعلماء وأهم المراكز العلمية.

توفي أبو عبد الله الواقدي في بغداد عام 207 هـ
بغداد في الثلث الأول من القرن العشرين – مكتبة الكونغرس

ومما يبين منزلة الحارث في علم الحديث كثرة مشايخه الذين روى عنهم، ولم نجد من عني بحصرهم، فالخطيب البغدادي _وهو أكثر استيفاء لهم من سواه_ يكتفي بالقول بعد ذكر من ذكر: “وخلقاً غيرهم”.

وسأذكر أولئك بعض الذين أخذ عنهم الحارث وصرح بسماعه منهم:

  1. إبراهيم بن عبد الله بن حاتم الهروي (ت244 هـ).
  2. إبراهيم بن أبي الليث أبو إسحاق (ت234 هـ).
  3. أحمد بن إسحاق بن زيد الحضرمي أبو إسحاق (211 هـ).
  4. أحمد بن عبد الله بن يونس التميمي اليربوعي، نسب إلى جده (ت277 هـ).
  5. أحمد بن يزيد، من أهل كرمان.
  6. إسحاق بن بشر بن مقاتل أبو يعقوب الكاهلي (ت 228 هـ).
  7. إسحاق بن الحسن الحراني.
  8. إسحاق بن عيسى بن نجيح الطباع (ت 214 هـ).
  9. إسماعيل بن أبي إسماعيل المؤدب.
  10. إسماعيل بن عبد الله بن أبي أويس الأصبحي (ت226 هـ).
  11. إسماعيل بن عبد الكريم الصنعاني (ت210 هـ).
  12. أسود بن عامر شاذان أبو عبد الرحمن (ت208 هـ).
  13. أشهل بن حاتم الجمحي البصري (ت208 هـ).
  14. بشر بن أبي بشر، أبو الحسن.
  15. بشر بن عمر الزهراني (ت207 هـ).
  16. بكر بن محمد بن بقية المازني النحوي (ت248 هـ).
  17. الحسن بن قتيبة الخزاعي.
  18. الحسن بن موسى الأشيب (ت209 هـ).
  19. الحسين بن خالد، أبو الجنيد الضرير.
  20. حفص بن حمزة، أبو عمر الضرير مولى المهدي (ت220 هـ).
  21. الحلبس الحنظلي البصري.
  22. الحكم بن موسى بن أبي زهير (ت232 هـ).
  23. خالد بن القاسم المدائني (ت211 هـ).
  24. خالد بن خداش بن عجلان (ت223 هـ).
  25. خلف بن تميم بن أبي عتاب، أبو عبد الرحمن الكوفي (ت206 هـ).
  26. خلف بن الوليد، أبو الوليد الجوهري (ت212 هـ).
  27. الخليل بن زكريا الشيباني.
  28. داود بن رشيد الهاشمي (ت239 هـ).
  29. داود بن عمرو بن زهير الضبي (ت228 هـ).
  30. داود بن المحبر (ت206 هـ).
  31. داود بن نوح، أبو سليمان الأشقر (ت228 هـ).
  32. روح بن عبادة القيسي (ت205 هـ).
  33. زكريا بن عدي بن زريق التميمي (ت211 هـ).
  34. زهير بن حرب بن شداد، أبو خيثمة (ت234 هـ).
  35. سعيد بن داود بن سعيد الزنبري، أبو عثمان المدني.
  36. سعيد بن الربيع الحرشي، أبو الهروي (ت211 هـ).
  37. سعيد بن سليمان الضبي أبو عثمان الواسطي (ت225 هـ).
  38. سعيد بن شرحبيل الكندي (ت212 هـ).
  39. سعيد بن عامر الضبعي (ت208 هـ).
  40. سعيد بن يعقوب أبو بكر الطالقاني (ت244 هـ).
  41. سعيد بن يونس أبو يونس.
  42. سليمان بن حرب بن بجيل الأزدي (ت224 هـ).
  43. سليمان بن داود الهاشمي (ت219 هـ).
  44. سليمان سعد.
  45. سريج بن يونس بن إبراهيم المروذي (ت235 هـ).
  46. السكن بن نافع الباهلي.
  47. شجاع بن مخلد الفلاس، أبو الفضل البغوي (ت235 هـ).
  48. شجاع بن الوليد بن قيس السكوني، أبو بدر (ت 203 أو 204 أو 205 هـ).
  49. الضحاك بن مخلد، أبو عاصم النبيل (ت211 هـ).

وغيرهم كثير لا يتسع المقام لذكرهم.

تلاميذ الحارث:-

لا شك أن مما يبين منزلة العالم كثرة الرواة النابغين عنه، وقد أخذ عن الحارث كثير من التلاميذ وكبار المحدثين وأعلام الحفاظ كابن أبي الدنيا، ومحمد بن عبد الله الشافعي وأمثالهم، مما يدل على مكنة الحارث العلمية، فمن تلاميذه، محمد بن شريك بن محمد، أبو بكر الإسفراييني (ت326هـ)، ومحمد بن عباس بن الوليد، أبو بكر الصائغ.

الحارث بن أبي أسامة

وفاة الحارث:-

كان الحارث من المعمرين، قال أحمد بن كامل: “بلغ ستاً وتسعين سنة، وتوفي ليلة عرفة، ودفن ضحوة النهار من سنة اثنتين وثمانين ومائتين”.           

مراجع ترجمته:-

سير أعلام النبلاء (13/388، سزكين 1/1/311)

إيهاب عبد الجليل

إيهاب عبد الجليل، باحث إسلامي مصري له العديد من المؤلفات العلمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى