علماء وفلاسفة

الأقصرائي .. الجامع للعلوم الشرعية والعقلية

تتلمذ على يد العلامة السخاوي صاحب" الضوء اللامع "

من هو جمال الدين الأقصرائي ؟

هو يحيى بن محمد بن إبراهيم بن أحمد، أبو زكريا، أمين الدين، الأقصرائي أو الأقسرائي، عارف بالطب، واللغة والأدب ، محدث، مفسر، أصولي، من فقهاء الحنفية، تتلمذ على يد العلامة السخاوي صاحب” الضوء اللامع “.

 تركي الأصل، من بلدة “أقصرا”، وقيل من “آق سراي”، ولد بالقاهرة وتوفي فيها أيضاً عام 1374 م.

جلال الدين الأقصرائي
القاهرة التي كانت محجاً للعلماء

وهو الشيخ الإمام جمال الدين محمد الأقصرائي من سلالة الإمام فخر الدين محمد الرازي البكري الصديقي القرشي نسباً، الحنفي مذهبا..  خرج من ذرية هذا العلامة عدد مهم من العلماء الأعيان ، فانتسبوا إلى لقبه “جمال الدين”، فقيل عنهم “الجمالي”، نذكر منهم الوزير بيري باشا الجمالي، وقد شغل منصب “الصدر الأعظم” في ولاية السلطان العثماني سليم الأول.

أقوال العلماء فيه:.

يقول عنه الجغرافي والمؤرخ العثماني حاجي خليفة (المتوفى عام 1657 م): “كان فاضلا في العلوم العربية والشرعية والعقلية، كان أبوه واعظا وجده هو ابن الإمام فخر الدين الرازي، مات شاباً، وأما هو؛ فأتى بلاد الروم وتوطن بـ ” أقسراي”، وصف ” شرح الإيضاح” باسم أمير قرمان فجعل له كل يوم ألف درهم، وكان مدرساً بالمدرسة المسلسلة، وقد شرط بانيها ألا يدرس بها إلا من حفظ صحاح الجوهري، فتعين لذلك المولى المذكور “.

وقال عنه الإمام جلال الدين السيوطي صاحب “طبقات المفسرپن” والمتوفى عام 1505 م: “هو الأستاذ على الإطلاق والمشار إليه بالإتفاق، وله التصانيف التي سارت بها الركبان، وله حواش على تفسير الكشاف، وله شرح الإيضاح في المعاني. وكان جامعا للعلوم الشرعية، والعقلية، والعربية، ودرس العلوم وأفاد، وصنف وأجاد، وانتفع به كثير من العلماء والفضلاء. وكان من نسل الإمام فخر الدين الرازي صاحب التفسير الكبير، ولكن المولى الرازي من علماء الشافعية، ولعله – أي جمال الدين الأقسرائي – تحنّف وأبوه محمد، لِما أنهما ذكرا من أئمة الحنفية”.

خاض الإمام جلال الدين السيوطي في مختلف العلوم
خاض الإمام جلال الدين السيوطي في مختلف العلوم

 وقال عنه استاذه السخاوي: “وأقرأ الفقه والأصلين والتفسير والحديث والعربية والمعاني والبيان، وانهالت عليه الفضلاء من كل مذهب فأخذوا عنه .. وعرض عليه قضاء مذهبه مرة بعد أخرى وهو يمتنع”.

مؤلفات الأقصرائي:.

  • “شرح الإيضاح”
  • “التلخيص في المعاني”
  • “شرح الموجز” في الطب
  • ” كشف الإعراب في شرح اللباب للاسفراييني” في النحو
  • “شرح غاية القصوى للبيضاوي”
  • “حواشي على مجمع البحرين لابن الساعاتي”
  • “شرح الكشاف للزمخشري”
  • “أخلاق الجمال”
  • كتاب في شرح حديث أن الله سبحانه وتعالى خلق آدم على صورته
  • “نزهة الأرواح”
  • شرح “مشكلات القرآن الكريم”

وفاة الأقصرائي:.

ذُكِر في “سلم الوصول” للعلامة حاجي خليفة أن وفاة علامتنا كانت سنة 776 هـ/ 1374 م بالقاهرة، وذكر آخرون أنه توفي بعدها، إذ أن في تاريخ وفاته خلاف بين المؤرخين، فقيل توفي سنة 771، وقيل سنة 779، وقيل كذلك سنة 791 هـ.

الرحالة الإدريسي لدى وصفه مصر (القاهرة) عند زيارته إياها

المصادر:.

خير الدين الزركلي؛ الأعلام، دار العلم للملايين

حاجي خليفة؛ سلم الوصول إلى طبقات الفحول، تحقيق محمود عبد القادر الأرناؤوط

عادل نويهض؛ معجم المفسرين من صدر الإسلام وحتى العصر الحاضر، المكتبة الشاملة الحديثة

الوسوم

Amina

آمنة شاهدي، من مواليد سنة 1996، مغربيةُ الجنسيةِ؛ كاتبة محتوى عربي وأجنبي، حاصلة على شهادتيّ البكالوليوس في الفلسفة، والماجستير في لسانيات النص وتحليل الخطاب، مهتمةٌ بالقضايا الفكريةِ والفلسفيةِ وكلّ ما يتعلق بالآدابِ والفنون، قديمها وحديثها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق