اختراعاتعلماء وفلاسفة

ابن الشاطر .. مبتكر الاسطرلاب ورئيس مؤذني المسجد الأموي

بنى ثروة بفضل تدريسه الفلك والرياضيات في القاهرة والإسكندرية

اسمه ونشأته:-

علي بن إبراهيم بن محمد بن الهمام بن محمد بن إبراهيم بن حسان، علاء الدين أبو الحسن الأنصاري الدمشقي، المعروف باسم ابن الشاطر ويُعرَف أيضاً بـالمطعِّم الفلكي، وهو عالم بالفلك والهندسة والحساب، وقد وُلِدَ في دمشق سنة 704هـ، مات أبوه وله ست سنين فكفله جده، وأسلمه لزوج خالته وابن عم أبيه علي بن إبراهيم بن الشاطر فعلَّمه تطعيم العاج، وتعلَّم علم الهيئة والحساب والهندسة.

 بعد ابن الشاطر بمئتي سنة، حضر موَّقت آخر للجامع الأموي اسمه علي بن ناصر الدين الطرابلسي جلسات للتدريس علم الحساب، حسبما تبين شهادات القراءة هذه
بعد ابن الشاطر بمئتي سنة، حضر موَّقت آخر للجامع الأموي اسمه علي بن ناصر الدين الطرابلسي جلسات للتدريس علم الحساب، حسبما تبين شهادات القراءة هذه – مكتبة قطر الرقمية

كوَّنَ ثروة كبيرة مكَّنته من زيارة عدد من البلدان؛ كمصر، حيث درس في القاهرة والإسكندرية علمي الفلك والرياضيات، وقد قضى معظم حياته في وظيفة التوقيت ورئاسة المؤذنين في المسجد الأموي بدمشق.

دمشق في عشرينيات القرن العشرين
دمشق في عشرينيات القرن العشرين

إسهامات ابن الشاطر العلمية:-

تظهر إسهاماته في ابتكاره لكثير من الآلات؛ مثل الأسطرلاب، وتصحيحه للمزاول الشمسية، ووضعه لنظريات فلكية ذات قيمة علمية رفيعة، وقد ظلت كتبه في الأسطرلاب والمزاول الشمسية متداولة لعدة قرون في كل من الشام، ومصر، وفي أرجاء الدولة العثمانية وسائر البلاد الإسلامية؛ حيث كان يُعتمَد عليها لضبط الوقت في العالم الإسلامي.

كما نجح في قياس زاوية انحراف دائرة البروج بدقة كبيرة، حيث قدَّرها بـ 23 درجة و31 دقيقة. وفي هذا الشأن يقول جورج سارتون: “إن ابن الشاطر عالم فائق في ذكائه، فقد درس حركة الأجرام السماوية بكل دقة، وأثبت أن زاوية انحراف دائرة البروج تساوي 23 درجة و31 دقيقة سنة 1365م، علماً بأن القيمة المضبوطة التي توصل إليها علماء القرن العشرين بواسطة الآلات الحاسبة هي 23 درجة و31 دقيقة و19,8 ثانية”.

ابن الشاطر سجّل مساهمات كبيرة في مجال الاسطرلاب
ابن الشاطر سجّل مساهمات كبيرة في مجال الاصطرلاب

كما برهن ابن الشاطر؛ بفضل الأرصاد التي قام بها، على عدم صحة نظرية بطليموس، وقال: “إن الأرض تدور حول الشمس، والقمر يدور حول الأرض”. وهذا هو الاكتشاف الذي توصل إليه كوبرنيك بعد عدة قرون.

كتب العالم ابن الشاطر:-

  1. إيضاح المغيب في العمل بالربع المجيب، كتاب في الفلك.
  2. أرجوزة في الكواكب.
  3. الأسطرلاب.
  4. مختصر في العمل بالأسطرلاب.
  5. النفع العام في العمل بالربع التام.
  6. نزهة السامع في العمل بالربع الجامع.
  7. كفاية القنوع في العمل بالربع المقطوع.
  8. الزيج الجديد، اختصره محمد بن عبد الرحيم المخللاتي وسماه «نزهة الناظر باختصار زيج ابن الشاطر».

وفاته:-

توفي ابن الشاطر في دمشق سنة 777هـ.

ترجمة العلوم العربية والإسلامية في مجال الأجرام والكواكب إلى اللاتينية واللغات الأوروبية
ترجمة العلوم العربية والإسلامية في مجال الأجرام والكواكب إلى اللاتينية واللغات الأوروبية




المصادر:

  • الأعلام (4/251).
  • بُناة الفكر العلمي في الحضارة الإسلامية (رقم 39).
  • شذرات الذهب في أخبار من ذهب (8/435).

شحادة بشير

شحادة بشير، من مواليد سنة 1980م، سوري الجنسية، حاصل على دبلوم الدراسات العليا في الحديث النبوي الشريف وعلومه من كلية الشريعة في جامعة دمشق، ويعمل على إتمام درجة الماجستير. مهتم بالموضوعات الدينية والتاريخية واللغوية، ولديه خبرة جيدة بمجال برمجة سطح المكتب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى